الخميس، 19 مارس، 2009

عنيه لما اطفت

حبيتك تحت نور شمس صادق واضح
عكس وضوحه علي عنيه لما لمعت لاول مره
وعرفت اني حبيت
وان حياتي خلاص ماينفعش ترجع زي الاول
وان عيني استحاله تطفي تاني
حتي لو في ليل اسود غطيس
ضلمه ملاوعه
بتترعب من اي شمعه نورها علي قدها
او حتي قنديل ضيه بيرتجف
نفس الليل اللي خبيت في حبك من سنين

ليست هناك تعليقات: